دعوة للتضامن

27/01/2011
البيانات الصحفية
ar en es fr

سيداتي، سادتي،

تعيش تونس حاليا مرحلة مميزة من تاريخها.
قد سقط الطاغية ومع سقوطه صار حلم بناء بلد ديمقراطي هدفا يمكن تحقيقه.
لكن وإلى حد الساعة لم تتخذ أي خطوة بعد من أجل بلوغ تلك الغاية.

بصفتنا عضوا في المكتب الدولي وكرابطة عضو في الفدرالية الدولية ننتظر دعمكم:

1/ للتعبير عن تضامنكم مع الرابطات الثلاث الأعضاء في الفدرالية الدولية في تونس،

الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان

الجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات

المجلس الوطني للحريات بتونس

التي تقف على خط المواجهة في ثورة قامت على أساس الدفاع على حقوق الإنسان وضمانها: فتحنا صفحة على موقع الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان حيث يمكنكم التعبير عن تضامنكم مع الرابطات التونسية.
http://www.fidh.org/Tunisie-Appel-a-la-solidarite

2/ من أجل أن يعبر أكبر عدد ممكن من الدول عن دعمه لمسيرة الشعب التونسي نحو الديمقراطية.
نحن نعلم بطبيعة الحال أنكم قد تتعاملون مع حالات طارئة وأن رابطاتكم لديها نشاطات كثيرة، لكن عليكم كرابطات أن تجسدوا التضامن بين الرابطات بالتعبير عن تضامنكم مع أصدقائنا التونسيين اليوم، هذا التضامن الذي لولاه لما وجدت الفدرالية الدولية.

لا تترددوا في الاتصال بنا في الأمانة العامة بشأن هذا الموضوع:

ونحيطكم علما أنه بإمكانكم الاطلاع على بعض العناصر التي تساعد على تحليل الوضع، والتي قدمتها الفدرالية الدولية في الأسابيع الماضية، في الملف الخاص المتوفر على موقعنا والذي يتضمن حيزا مخصصا للدردشة على موقع Le Monde.fr.

نشكركم مسبقا على تضامنكم ودعمكم.

سهير بلحسن رئيسة الفدرالية الدولية لرابطات حقوق الإنسان
http://www.fidh.org
http://gardonslesyeuxouverts.org

أقرأ المزيد
communique