تونس: سحب تحفظات اتفاقية القضاء على التمييز ضد المرأة رسمياً

29/04/2014
تأثيرنا
ar en es fr

تم في أكتوبر/تشرين الأول 2011 الإعلان عن قرار سحب جميع التحفظات على اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة (سيداو). بعد أعوام من التردد، أخطرت الحكومة التونسية أخيراً الأمم المتحدة بقرارها الذي يبدأ نفاذه في 17 أبريل/نيسان 2014.

وبقبول تونس للاتفاقية كاملة، فقد أظهرت التزامها بإنهاء التمييز ضد النساء بجميع أشكاله. إن الحكومة التونسية قد أصبحت ملتزمة باتخاذ جملة من التدابير من أجل تحقيق المساواة، بالأساس من خلال ضمان المساواة للمرأة في فرص التواجد بالحياة السياسية والحياة العامة.

ولقد نظمت الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان مع منظماتها الأعضاءالجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات والرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان و"دستورنا" حملة كبيرة ومتصلة للضغط من أجل رفع تلك التحفظات. وسوف تستمر في رصد تنفيذ الاتفاقية عن كثب. وعلى المدى القصير، تدعو المنظمات الحكومة التونسية إلى سحب إعلانها العام الخاص بالاتفاقية والذي يؤدي عملاً إلى تقويض التوافق بين التشريعات الوطنية ومقتضيات الاتفاقية.

لقراءة المزيد (بالفرنسية).

أقرأ المزيد
impact