رئيس أذربيجان يغيب عن قمة ريغا إثر حملة من منظمات حقوق الإنسان

02/06/2015
تأثيرنا
ar en en es

أعلن الرئيس الأذربيجاني إلهام ألييف أنه لن يحضر قمة شراكة الاتحاد الأوروبي الشرقية في ريغا يومي 21 و22 مايو/أيار. تشير التقارير إلى أن رفضه المشاركة في القمة سببه تزايد استياء أوروبا من سجل أذربيجان الحقوقي، لا سيما داخل أروقة البرلمان الأوروبي.

في معرض التحضير لدورة الألعاب الأوروبية، شاركت الفدرالية الدولية ومنظمات أخرى في جملة من الأنشطة الموجهة لانتهاكات حقوق الإنسان في أذربيجان، واشتمل نشاط الفدرالية على التواصل مع أطراف من الاتحاد الأوروبي وتعميم التقرير الذي أنتجه مرصد حماية المدافعين عن حقوق الإنسان إبان بعثته إلى أذربيجان.

في 12 مايو/أيار حشدت الفدرالية الدولية برفقة منظمات أخرى لمظاهرة أمام البرلمان الأوروبي، ضمن حملة "الرياضة من أجل الحقوق"، في حضور دينارا يونوس، ابنة المدافعين عن حقوق الإنسان آريف وليلى يونوس، اللذان يقبعان وراء القضبان في أذربيجان، وأولريك لوناسيك، نائب رئيس البرلمان الأوروبي. هذه المظاهرة كانت قبل جلسة بالبرلمان الأوروبي بشأن الموضوع نفسه، والتي وبحسب التقارير لعبت دوراً في قرار آلييف بعدم حضور القمة. سوف يستمر الحشد قبيل دورة ألعاب باكو الأوروبية الأولمبية في يونيو/حزيران والفترة التالية على الدورة.

أقرأ المزيد
impact